احلام مكتوب
اهلا وسهلا بك زائرنا الكريم، منتدي احلام مكتوب يرجب بجميع زواره الاعزاء

إذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى لا تجعلها الاخيرة

لنا الشرف تكون فردا جديدا في اسرتنا

ولكم منا اطيب التحيات


منتدي ثقافي ترفيه منوعه يحوي اخر الاخبار الحصرية،واجدد المواضيع العلمية والثقافية والترفيهية
 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
المواضيع الأخيرة
» الخاتم العملاق
الثلاثاء 18 يوليو 2017 - 10:14 من طرف malika-moon

» وصفات حلويات مصورة من شهيوات ام وليد
الخميس 9 فبراير 2017 - 19:01 من طرف Miss Ahlam

» إدانات عربية وإسلامية للهجمات الإرهابية في السعودية
الأربعاء 6 يوليو 2016 - 0:15 من طرف malika-moon

» الاثنين أول أيام رمضان بالسعودية ومعظم الدول العربية
الإثنين 6 يونيو 2016 - 12:53 من طرف malika-moon

» أذان الظهر في مكة المكرمة يشهد ظاهرة كونية فريدة
الجمعة 27 مايو 2016 - 8:24 من طرف malika-moon

» افنى عمره في تربية أبنائه .. فكيف ردوا الجميل؟
الجمعة 29 أبريل 2016 - 21:20 من طرف malika-moon

» شاهد.. طفل صيني يرفع الأذان باكيا
الأربعاء 27 أبريل 2016 - 19:29 من طرف malika-moon

» صور فضائية تستعرض كوكبنا المذهل كما لم يُرَ من قبل
الأحد 24 أبريل 2016 - 12:19 من طرف malika-moon

أفضل 10 أعضاء في هذا الأسبوع

شاطر | 
 

 ثقافة الاعتذار

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
malika-moon
مشرف عام
مشرف عام
avatar

الجنس : انثى
عدد المساهمات : 248
نقاط : 522
تاريخ التسجيل : 04/09/2015

مُساهمةموضوع: ثقافة الاعتذار   الخميس 15 أكتوبر 2015 - 12:28

الاعتراف بالخطأ فضيلة، تمنعنا من فقدان من نحبهم والأشخاص الذين لا نتصور الحياة من دونهم، والاعتذار يداوي الكثير من الجروح ويمحو الجفاء، فهل نملك في مجتمعاتنا الشرقية ثقافة الاعتذار؟.

«سيِّدتي» طرحت سؤالها على الشباب حول رؤيته لمبدأ الاعتذار، وتباينت آراؤهم بهذا الشكل:

لم يكن لدى دانة المرشدي طالبة الآداب البالغة من العمر22 عاماً، أي فكر عن ثقافة الاعتذار لتُفاجئنا برأيها: «أن الاعتذار ضعف في شتى الأحوال، فهو يوضح لمن أمامك لحظات انكسارك وهزيمتك، وعلى من يُخطئ أن يعتذر لنفسه، ويعاهدها ألا يكرر الخطأ مرة أخرى».

أما نورا المنصوري طالبة اللغات والترجمة – 21 عاماً، فترى أن هناك أشخاصاً يستحقون الاعتذار، وهناك من لا يستحقه، ويجب معرفة الفرق بينهما.

هيفاء طارق ذات الـ24 عاماً- موظفة، تقول: «من يخطئ يعتذر، وهذا ليس دليلاً على ضعف موقفه، وإنما على قوته، فمن يدرك أنه أخطأ فلابد وأن يُصلح ما أفسده».

«أستطيع الاعتذار لشخص غريب عني، أسهل من أن أعتذر لشخص لي قريب» كانت هذه فكرة نوف سلطان، طالبة الخدمة الاجتماعية- 20 عاماً، معللة ذلك بقولها: «لا أحب أن يظهر ضعفي وانكساري أمام الطرف الآخر».

لطيفة العتيبي- 26 سنة، مدربة، يمكنها الاعتذار لأي شخص قد تُخطئ بحقه إلا خادمتها، ترى أنه من الصعب أن تعتذر لها لو أخطأت بحقها!!!!

أما مرام فهد طالبة طب أسنان- 21 عاماً، فجعلت اعتذارها مشروطاً، فتقول: «أعتذر وفقاً لنوع الاعتذار، فمن الممكن أن أعتذر عن موعد، وماعدا ذلك لا أستطيع، فأنا لا أقابل بالأساس من يعتذر لي حين يخطئ بحقي».

هدير فيصل ذات الـ24 – منسقة أفراح، ترى أن الاعتراف بالخطأ فضيلة، والاعتذار لا يقلل من الذات، بل هو محاولة للإبقاء على الشخص المخطئ بحقه ومكانته لديك».

أما عبد العزيز فواز- 21 عاماً، طالب حاسب ونظم معلومات، فنفسه لا تطاوعه بالاعتذار لشخص حتى ولو كان مخطئاً بحقه، ويرى أن ذلك عيب لكنه لا يقوى على الاعتذار لأحد».

لم تكن ملاك الحربي طالبة العلوم- 20 عاماً، كمثيلاتها من بنات جيلها، ولكنها كانت أكثر وعياً، وهي تقول رأيها: «لا يحق للمسلم أن يهجر أخاه فوق ثلاث ليالٍ، وخيرهما من يبدأ بالسلام، وقد نهانا رسول الله صلى الله عليه وسلم عن المقاطعة، وأوضح لنا أهمية الصفح».

ووافقها الرأي عبد الوهاب الحربي- 20 عاماً، طالب طب، مضيفاً: «من يعتذر بعد خطئه فهو يتسم بقوة الشخصية، لكن لا ينبغي أن نعتذر للطرف الآخر، دون أن نخطئ لإرضائه فقط، فهذا يمحو شخصيتنا».

عبير عبد الرحمن، خدمة عملاء – 28 عاماً تقول: «ليس عيباً أن نخطئ في حق الآخرين، والعيب هو الاستمرار في الخطأ والمكابرة، وعدم إصلاح ما بدر من الشخص المخطئ».

وطالعنا بدر الحربي 22 عاماً- طالب صيدلة برأيه قائلاً: «نفسك فقط هي التي تستحق الاعتذار، فمهما كنت مخطئاً بحق أي شخص، ستكون مخطئاً بالأساس بحق نفسك.

المحاسب فالح الشمري- 29 عاماً، يرى أن الاعتذار هو لغة النفوس الراقية والصافية، واحترام للذات.

خالد العتيبي- 23 عاماً، طالب إدارة أعمال: «أتذكر أنني اعتذرت آخر مرة لمعلمي، عندما كنت بالصف الأول متوسط، ولا أعترض على اعتذارنا عند الخطأ، لكن لابد أن يكون لمن يستحق الاعتذار».

فيصل بن سعد- 20 عاماً موظف، يقول: «الاعتذار شجاعة، فهو يطفئ نار الغضب، وقد قال رسول الله صلى الله عليه وسلم لا تغضب».

تركي الروقي 28عاماً – خدمة عملاء: «الاعتذار يعالج الخطأ بطريقة رقيقة وودية، وله القدرة على محو الخطأ من قلب الطرف الآخر».

مالك سعود «اعتذارك للشخص يعبر عن مدى تمسكك بالعلاقة التي تصلك به».

محمد شعيل 22 عاماً- طالب هندسة: «الاعتذار فرض واجب على الشخص الذي يخطئ».
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
malika-moon
مشرف عام
مشرف عام
avatar

الجنس : انثى
عدد المساهمات : 248
نقاط : 522
تاريخ التسجيل : 04/09/2015

مُساهمةموضوع: رد: ثقافة الاعتذار   الخميس 15 أكتوبر 2015 - 12:30

ترى ما راي كل منكم يا اعضاءنا الكرام 


عدل سابقا من قبل malika-moon في الخميس 15 أكتوبر 2015 - 16:42 عدل 1 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
Miss Ahlam
مديرة المنتدي
مديرة المنتدي
avatar

الجنس : انثى
الابراج : الدلو
عدد المساهمات : 75
نقاط : 135
تاريخ التسجيل : 01/09/2015

مُساهمةموضوع: رد: ثقافة الاعتذار   الخميس 15 أكتوبر 2015 - 13:35

اهلا مليكة

موضوع مهم واظن اغلب الاراء التي قرائتها او المعروفه في مجتمعتنا انه الاعتذار يضعف من الشخصية والكثير يري انه ضعف....نفتقد كثيرا لثقافة الاعتذار والقليل جدا في مجتمعنا الشرقي الذين يعترفون باخطائهم...معظمنا يكابر في بعض الاحيان عن الاعتذار او الاعتراف بالخطأ.


اما بالنسبة لي الصراحة انا ايضا افتقد لثقافة الاعتذار في بعض الاحيان...تكبير راس مثل مايقوله فقط ومع اشخاص معينين طبعا.

لكن مع الاشخاص الي ليهم مكانة في قلبي لا استطيع طبعا...وبحاول اعتذر حتي لو بطريقة ذكية



كنت صريحة جدا براي Very Happy


مشكورة مليكة علي الموضوع


تحياتي rose

_________________


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://ahlammaktoob.forumalgerie.net
Kahled2461
مكتوبي جديد
مكتوبي جديد
avatar

عدد المساهمات : 30
نقاط : 45
تاريخ التسجيل : 04/09/2015

مُساهمةموضوع: رد: ثقافة الاعتذار   الجمعة 16 أكتوبر 2015 - 21:20

اهلًا وسهلا ومرحبًا بك اختي الفاصلة مليكة وشكرا لك على هذا الموضوع القيم والذي اعتبره من اهم المواضيع التي يجب فيها ان يجلس كل مع نفسه وبرأيي اختي الكريمة ان ثقافة الاعتذار غائبة عن مجتمعاتنا العربية ومن وجهة نظري الشخصية ان الاعتذار شجاعة والاعتراف بالخطأ فضيلة وهي علامة ثقة الانسان بنفسه وشجاعته في نفس الوقت والاعتذار بنظري لايمكن ان يكون ضعفا أبدا انما الانسان الضعيف غير الواثق في نفسه هو من بتوارى في هذه الموقف وتراه خائفا مضطربا لانه يعلم نفسه انه مخطئ لكنه في الوقت فاقد الثقة بنفسه لهذا لايستطيع اتخاذ قرار شجاع في حياته لانه فقد ثقافة الاعتذار وهي اسهل عليه من بقية اتخاذ قرارات صعبة 
ولنا في اصحاب النبي صلى الله عليه وسلم قدوة في هذا عندما اخطا سيدنا ابي ذَر رضي الله عنه وقال له معيره بلونه قال لبلال يابن السوداء فغضب سيدنا بلال رضي الله عنه وقال له والله لارفعن امرك الى رسول الله صلى الله عليه وسلم فعلم ابو ذَر انه اخطا واتبع بلال يريد ان يلحق به لكن بلال وصل قبله لرسول الله صلى الله عليه وسلم وأخبره بالأمر فغضب عليه السلام حتى بان الغضب في وجهه وجاء ابو ذَر فقال له عليه السلام انك ياأبا ذَر امرؤ فيك جاهلية يعاتب بهذه الكلمات سيدنا ابو ذَر فخرج بلال ولحقه ابو ذَر واستلقى أمامه على الطريق وقال له لن أقوم يابلال حتى تطأ هدي برجليك فاقترب منه بلال رضي الله عنه وكب على ابو ذَر يقبله على رأسه ويرفعه بيديه عن الارض فتعانقا الاثنين وبكيا وابكوا من حولهم فانظري كيف كانت ثقافة الاعتذار بينهم رضي الله عنهم وأرضاهم والأمثلة كثيرة اختي الفاضلة من تاريخنا الاسلامي المجيد نستنتج من هنا ان الاعتذار دليل شجاعة وثقة في النفس ولو كابر ابو ذَر وتوارى ربما ناله غضب من الله ولكنه كان شجاعا رضي الله عنه وواثق بنفسه ودائما الاعتذار من شيم الكبار 
هذا رايي اختي الفاضلة مليكة ولا الزم به احد
شكرًا مليكة على هذا الموضوع الجميل ودائما متميزة في ردودك ومواضيعك
تحياتي 
ابوووووووووووووووائل 
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
سرالختم عثمان سرالختم
مكتوبي مشترك
avatar

عدد المساهمات : 13
نقاط : 17
تاريخ التسجيل : 08/10/2015

مُساهمةموضوع: رد: ثقافة الاعتذار   الإثنين 19 أكتوبر 2015 - 11:30

سلام .. سلام ... سلام .
شكراً اختى على هذا الانتقاء الجميل والذى نعيش فحواه كل حين ، فمن منا لايخطئ ؟ ومن منا يعتذر ؟ ومن منا لايعتذر ؟ .
جلَّ من لا يخطأ ، لا يوجد احد عاش على هذه البسيطه دون ان يقع فى الخطأ ، ولكن هناك اختلاف فى معالجة الخطأ ، فمن الناس من يعالج الخطأ بالخطأ بدلاً عن الاعتذار ، مثلما ان يكون احدهم قد اغترض مبلغاً من احد وحين الموعد يقول ليس لدى نقود فافعل ما انت فاعل . وهناك من يعالج الخطأ باعتذار مشوب بالوقاحه والسخريه مثلما ان يقول انا آسف لو كان الاسف يرضيك . ولكن امثلهم طريقة من يعتذر بصدرٍ رحب معترفاً بخطؤه نادماً عليه عازماً على عدم تكراره ، مثلما فعل اباذر الغفارى رضى الله عنه كما ابان ذلك اخى خالد الهانى فى رده على الموضوع .
بالنسبه للاشخاص اللذين لا يحبزون الاعتذار تجد اكثرهم حريصون على عدم الوقوع فى الخطأ تجنباً للاعتذار الذى يجدونه ثقيلاً على صدورهم ، مداساً لكرامتهم ، محقّٓراً لذواتهم . بعكس الاشخاص الذين يقعون فى الخطأ بشكل متكرر فهم اكثر من يعتذر لأنهم لا يكترثون لاخطائهم المتكرره والتى تكون فى الغالب غير مقصوده . اما الاشخاص الوسطيين تجدهم يقعون فى الخطأ بقصد او بغير قصد ، منهم من يعتذر بصدر رحب ، ومنهم من يشوب اعتذاره السخريه والوقاحه ، ومنهم من يرى فى الاعتذار ذلاً واحتقار .
كل ما ورد اعلاه يمثل وجهة نظرى سواء كانت خطئاً أو صواباً .
اما عنى شخصياً فأنا أعتذر ان اخطأت ولكنى لا أكرر الاعتذار لشخصٍ لا يتقبله ، بل أتجنب الاحتكاك به مخافة الاحراج عند الاعتذار . كما أحب أن أعتذر لزوجتى اعتذاراًرومانسياً حال وقوعى فى خطأ فادح ، أما الاخطاء اليوميه العاديه فهى تمر مر السحاب ههههههههه.
ابو سوده ومحمد .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
malika-moon
مشرف عام
مشرف عام
avatar

الجنس : انثى
عدد المساهمات : 248
نقاط : 522
تاريخ التسجيل : 04/09/2015

مُساهمةموضوع: رد: ثقافة الاعتذار   السبت 31 أكتوبر 2015 - 19:50

مسا الخير عزيزتي احلام 

كل التقدير لصراحتك بالتعبير عن اسلوبك بالاعتذار 


اوا فق معك اننا لا نقدر على زعل من نحب 


ومن تجارب الحياة والصور الاجتماعية التي نعيشها في الواقع 

 صعوبة قبول البعض للعذر أو للاعتذار عن الأخطاء هو ما يجعل الشخص أحياناً يتردد في الإعتراف به أو يجعله 
لا يفكر به أصلاً لانه يعتبره ضعف وكثيرا ما نرى أو نسمع شخص يعتذر لشخص آخر عن إساءته 



وخطيئته ويقابله الآخر بالرفض وعدم القبول وأحياناً يحرجه ببعض العبارات مثل:  ماذا أستفيد من أسفك؟أ أو 



وين أصرفها؟ وغيرها من العبارات التي تحرج المعتذر وتدل على عدم قبول الاعتذار


وتدل على السخرية من المعتذر نفسه




نورت الموضوع 

_________________


عدل سابقا من قبل malika-moon في الأحد 1 نوفمبر 2015 - 19:12 عدل 3 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
malika-moon
مشرف عام
مشرف عام
avatar

الجنس : انثى
عدد المساهمات : 248
نقاط : 522
تاريخ التسجيل : 04/09/2015

مُساهمةموضوع: رد: ثقافة الاعتذار   الأحد 1 نوفمبر 2015 - 15:02

اهلا ابو وائل 


يسعد مساك بكل خير 


اعطيت مثال مميز وقوي عن الاعتذار 


اين نحن من هؤلاء الصالحين


الذين هم لنا قدوة في الحياة

والاعتذار كما هو معروف من شيم الكبار 



لذلك من الناحية التربوية التي هي اساس المجتمع 


 نحن بحاجة كبيرة لنشر ثقافة الاعتذار في مجتمعنا فحين نُربي أبناءنا ونُعودهم على كلمات


 ومفردات التواضع والاعتذار ومن ثم نعلمهم كيفية الاعتذار فهذا بلا شك يستوجب منا الإشادة 


بتصرف الطفل أمام الآخرين وتعزيز تلك الفضيلة فيه 


وقبل ذلك يجب أن يغير الآباء والمعلمين 


والمسئولين من سلوكهم ويكتسبوا هذه الصفة كدليل على التحضر والرقي ويكونوا قدوة للأجيال الصاعدة 




شكراا للمشاركة الراائعه 


تمنياتي لك بالنجاح 

_________________


عدل سابقا من قبل malika-moon في الإثنين 2 نوفمبر 2015 - 7:35 عدل 1 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
malika-moon
مشرف عام
مشرف عام
avatar

الجنس : انثى
عدد المساهمات : 248
نقاط : 522
تاريخ التسجيل : 04/09/2015

مُساهمةموضوع: رد: ثقافة الاعتذار   الأحد 1 نوفمبر 2015 - 18:34

اهلا ابو سوده 


يسعدنا وجودك معنا 


كلنا نتفق على ان الاعتراف بالخطأ فضيلة 


ولكن هناك من الاخطاء التي يقوم بها  بعض الناس ما لا يجدي معها الاعتذار حتى لوقاموا به  

مشاركتك اضافت للموضوع فائدة  اجتماعبة اسرية 


 فقد سلط الضؤ بردك على حالة مهمة جدااا الا وهي الاعتذار بين الزوجين 


فالعلاقة بين الزوجين من أسمى وأقوى العلاقات الإنسانية لأنها تقوم على  التراحم والمودة


اما الخلافات التي تحصل بين الطرفين  فهي من الامور العادية 


وعلاجها لا يكون باللامبالاة والمكابرة 


 بل بالاعتذار بينهما  لانه  تعبير عن قوة شخصية وزيادة في الحب ورغبة باستمرار الحياة الزوجية 



ولا شك الاعتذار يفتح صفحة جديدة بين الاثنين

وهو علاج مفيد 


حتى لا تتراكم المشاكل في المستقبل 









تمنياتي لك وللجميع بالسعادة 

_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
ثقافة الاعتذار
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
احلام مكتوب :: المنتديات العامة :: قسم المواضيع النقاشية والجدية-
انتقل الى: